التخطي إلى المحتوى

كتب/اسلام العراقي.

شهد «حي الصوفي»، التابع لمحافظة الفيوم حالة من الفزع والرعب بين الأهالي، في اول ايام عيد الاضحي، وذلك بسبب قيام مشاجرة بين طفلين انتهت الي مقتل أحدهما علي يد الآخر.

تفاصيل الواقعة:

حيث تلقي اللواء رمزي المزين مدير أمن الفيوم، بلاغًا من العميد مصطفى المصري، مأمور قسم ثانِ الفيوم يُفيد بمصرع الطفل «ا.ن.ع» 14عامًا، على يد طفل آخر.

وعلى الفور، كثفت الأجهزة الأمنية بالمحافظة تحرياتها، حتي تمكنت من إلقاء القبض على القاتل.

استجواب أحد شهود العيان:

وباستجواب احد شهود العيان اكد أنه “اثناء قيام ذبح أضحية لأحد المواطنين، وقفا الطفلان ليشاهدا الذبح، وبعد الانتهاء من الذبح، قام أحدهما بالقاء دم الأضحية علي الآخر، مما جعله يأخذ سكينا من «عدة الدبح» ووجهها لإصابة الطفل الآخر في ذراعه، وعليه أثار غضب المجني عليه ، مما جعله يسرع لمنزله للانتقام منه، الا أن(القاتل) قام بتوجية طعنات متفرقة أودت بحياته في الحال، وتابع “بأنه كان وحيدا على 5 بنات، ويتيم الأب، وكانت أمه تنتظره حتي يشتد عوده ويكون سندا لها ولاخوته.

وعليه، تم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الفيوم العام، وحُرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *