التخطي إلى المحتوى

كتبت : سالى عبده
هناك أنواع مختلفة من الأطعمة التي تعزز سرعة الأبناء في الحفظ وتزيد من قوة التركيز والفهم ، ومن هذه الأطعمة:
البيض:
البيض غذاء مثالي بامتياز نظراً إلى ما يحتوي عليه من مواد وعناصر مهمة تساهم في بناء خلايا الجسم وترميمها وبالتالي في الحفاظ على الصحة السليمة. ويتربع البيض على رأس لائحة المأكولات المغذية، وهو متوافر في كل مكان تقريباً وبشكل كبير. ويمكن الاستمتاع بتناوله مسلوقاً أو مقلياً أو عجةً أو كأحد مكوّنات بعض المأكولات . وقد أثبتت الأبحاث العلمية أن تناول صفار البيض يساعد في تطوير العديد من القدرات الإبداعية في المخ وفي تنمية القدرات العقلية. ويحتوي صفار البيض على عناصر غذائية مهمة لصحة الجسم، خصوصاً الكالسيوم الذي يساهم في تقوية العظام، والحديد الذي يساعد في القضاء على فقر الدم وفي تقوية الجهاز المناعي، إضافة إلى معدن الزنك المفيد للقلب والمناعة  لهذا يُنصح تقديمه إلى الأطفال بطرق منوعة، وأوقات مختلفة.

الخضروات :
من المعروف أن الخضروات سواء نيئة أو مطبوخة غنية بالعديد من الفيتامينات والمعادن وهي من أساس الغذاء المتوازن وهناك العديد من الخضروات التي تساعد اطفالك عل التركيز وتنمي من قدراتهم العقلية ومنها:
الكرنب والذي يزيد من التركيز.
الملوخية الخضراء من المعروف أنها تزيد التركيز وتحسن الذاكرة.
البروكلي حيث يحتوي على فيتامين (ك) وتعزيز الوظائف المعرفية وتحسين القدرات العقلية.
السبانخ وتحتوي على مضاد للأكسدة وفيتامين (ب 6) وحمض الفوليك.
البصل والذي يُعد مفيدًا  عند المذاكرة حيث إنه تحت ضغط ذهني وعضوي شديد لفترة طويله والثوم الذي يحتوي على مضادات الأكسدة.
الجزر يقوي الذاكره لأنه ينشط عملية التمثيل الضوئي.
الطماطم والتي تحتوي على فيتامين (ج).

الفواكه:
الأناناس حيث يحتوي على فيتامين (ج) الضروري عند حفظ الموضوعات كما انه يحتوي على المنجنيز.
البطيخ لاحتوائه على فيتامين (ج) وفيتامين 12 ب
الفراولة والموز حيث يحتويان على فيتامين ج وفيتامين ب 6 والبوتاسيوم.
الأفوكادو حيث يُعد من الثمار المفيدة للذاكره ويساعد على سرعة الحفظ.

زبدة الفول السوداني:
الفول السوداني من المصادر الجيدة، والغنية بفيتامين E، وهو مضاد أكسدة قوي يحمي الأغشية العصبية، بالإضافة إلى احتوائه على الثيامين الذي يساعد الدماغ، والجهاز العصبي على استخدام الجلوكوز للحصول على الطاقة.

الحبوب الكاملة:
يحتاج دماغ الإنسان إلى إمدادات ثابتة من الجلوكوز؛ لهذا يُنصح بتناول الحبوب الكاملة التي تساعد على تنظيم إطلاق الجلوكوز في الجسم،فهى تزود جسم الأطفال بفيتامينات ب التي تغذي الجهاز العصبي بشكلٍ صحي . وتُساعد الحبوب على إتمام العمليّات الحيوية في الجسم فهي مصدر مهم ورئيسي لإمداد الجسم بالطاقة اللازمة، وكذلك فهي غنيّة بالعناصر الأساسية للجسد كالسيلينوم والمغنيسيوم وغيرها.

الشوفان:
هو نوع من الحبوب المغذية جداً، والساخنة المألوفة عند الأطفال، وبشكل عام يُوفر الطاقة للجسم، فالشوفان يُغذي دماغ الطفل، ويزوده بالطاقة التي يحتاجها في الصباح؛ بسبب احتوائه على الألياف،  ويحتوي الشوفان على كميات كافية من فيتامينات E, B وبعض المعادن النادرة كالسلينيوم والنحاس، والزنك، والحديدكما أنه مصدر جيد للبوتاسيوم، والزنك، التي تساعد الأجسام والعقول، على أداء وظائفها بكامل طاقتها.

الليمون:
يعتبر الليمون الدافيء ضيفاً مهماً للطلبة أثناء الامتحانات وذلك لزيادة مناعة الطالب خصوصاً خلال فترة الامتحانات .

الأسماك:
تتميز الأسماك بغناها بعنصر الفسفور، وأحماض أوميغا 3 وبالتالي فهي مفيدة جداً للطلاب في فترة الامتحانات والمذاكرة .

المكسرات:
تعتبر المكسرات بأنواعها المختلفة مفيداً جداً لتقوية الأعصاب وزيادة التركيز .

الزنجبيل:
عنصر غذائي غاية في الأهمية فهو يساعد الدم على التدفق بسهولة أكبر للمخ وبالتالي يبقى الطالب أكثر نشاطاً وحيوية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *