التخطي إلى المحتوى

أقدم زوج “مخلوع بحكم قضائى” على الإنتقام من طليقته عن طريق احراقها هى و ١٣ فرد من إسرتها فى ثانى أيام عيد الأضحى المبارك،  حيث نقلت سيارات الإسعاف المصابون وهم:

جملات عبدالمرضي، ٧٠ عاما، عباس محمد حسانين، ٤٥ عاما، ماجدة محمد عباس، ٣٠ عاما، كريمة أحمد عباس، ٤١ عاما، السيد محمد السيد، ٦٠ عاما، فاطمة محمد السيد، ٤٠ عاما، صباح عبدالمنعم، ٣٠ عاما، أحمد محمد جعفر، ٤٠ عاما، رضا محمد جعفر، ٣٣ عاما، رشا محمد السيد، ٣٥ عاما، مروان محمد، ١٠ سنوات، زياد طارق الحسيني، ٩ سنوات، ريتاچ أحمد،٦ سنوات، وحالة وفاة واحدة وهي: فتحية محمد عباس، ٥٠ عاما.

كان مواطن قد أقدم علي حرق طليقته وأسرتها بماء النار بقرية الحامول التابعة لمركز منوف بمحافظة المنوفية ماأدي لوفاتها وإصابة أطفاله وباقي الاسرة في أعينهم بإصابات بالغة، وتم تحرير محضر بالواقعة وإخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

كان اللواء محمد ناجي، مدير أمن المنوفية، قد تلقي إخطارًا من مستشفي منوف العام يفيد استقبالها إسرة مكونة من ١٤ فرد جميعهم مصابين وفي حالة خطرة نتيجة حروق من الدرجة الأولي وحالة وفاة.
وبالانتقال والفحص تبين أن المدعو ”ع. ا. ح.“ من عزبه الشرايفة طريق مركز منوف، هو من قام بإسكاب ماء النار علي زوجته وإسرتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *