التخطي إلى المحتوى

 

كتب_ رامي خلاف

شهدت قرية جروان التابعة لمركز الباجور لمحافظة المنوفية ، تعليق لافتة لتأييد التعديلات علي الدستور علي مدخل الشارع الرئيسي للقرية ، شملت اللافتة  رفض تدخل أى من “الأحزاب ونواب البرلمان ” في عملية الأستفتاء علي الدستور داخل القرية نظرا لما تلقاه القرية من تجاهل النواب في الخدمات وبعدهم عن أهاليها .

وقال الشيخ “محمد حفني “مأذون القرية في حديثة “لديوان المنوفية “أن قرية جروان طوال عمرها تتمتع بالوعي السياسي والمشاركة في العملية الأنتخابية وهدف لكل مرشحي مجلس النواب في المركز بسبب الكتلة التصويتية الكبيرة ، وأخذنا وعود زائفة من النواب عندما كانوا مرشحين فقرر شباب وأهالي القرية ، توجيه رسالة تأييد للدولة وغضب تجاه النواب والأحزاب البعيدة كل البعد عن مشاكل وهموم الناس بتعليق تلك اللافتة ، وأكد “وائل عيسي” و “رضا خلاف ” من شباب القرية ، أنها ليست المرة الأولي التى يرفع شباب القرية لافتتات ضد نواب المركز بسبب تجاهلهم وعدم الوفاء بالوعود الأنتخابية .

فقد تم تعليق لافتة في الإنتخابات الرئاسية السابقه تحمل نفس المضمون، مضيفا أن هذا الغضب تجاه نواب الباجور ليس حصري علي القرية فقط ولكن إتجاه عام في معظم قري المركز .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *