التخطي إلى المحتوى

 

كتب_ رامي خلاف

أصدرت محكمة شبين الكوم اليوم حكمها في القضية المعروفة إعلاميا بمقتل “عروس بي العرب” القرية التابعة لمركز الباجور بالمنوفية ، بالسجن علي الزوج “خمسة عشر ” عام لتسدل الستار علي القضية التي شغلت الرأي العام الفترة الماضية .

وتعود أحداث الواقعة إلي مقتل ” دينا ، ع ا” 21 عام ، بعد زواجها بشهرين ، حيث قال والدها أنها حضرت إلي منزله لزيارة وإسشارة الطبيب لكونها حامل في الشهر الأول وقام بتوصيلها إلي منزل الزوجية والكائن بقرية كفر الباجور الساعة الحادية عشر مساء ، ليفاجئ بأتصال شقيق زوج نجلتة الساعة الرابعة صباحا يفيد فيه بأنهم عثروا علي جثة نجلتة في حمام الشقة ، وبسؤال الزوج ” ت ،ع ، ع ” 32 عام راوغ أمام النيابة العامة قائلا أن زوجتة توفت نتيجة سقوطها في الحمام أثناء معاشرتها معاشرة الأزواج .

فيما ذكر تقرير الطبيب الشرعي أن سبب الوفاة إسفكسيا الخنق وسد مداخل التنفس ، وأثناء المحاكمة وجه “السيد الدجوي ” المدعي بالحق المدني محامي المجني عليها سؤالة لطبيب الشرعي عن المده التي يتطلبها إحداث الوفاة في حالة سد مداهل التنفس فكانت إجابتة الأمر يتطلب خمس دقائق من الضغط المستمر ، لتصدر محكمة شبين الكوم حكمها بالسجن المشدد علي زوج المجني عليها دون أن يعرف أحدا حتي الأن سبب إرتكابة لجريمتة .

وكان اللواء “أحمد عتمان ” مدير أمن المنوفية في حينها قد تلقي إخطار من اللواء “السيد سلطان ” مدير المباحث يفيد بتلقي مركز شرطة الباجور بلاغا من ” ع ، ا” المقيم بقرية بي العرب يفيد بوفاة نجلتة داخل شقة الزوجية بقرية كفر الباجور وتم تشكيل فريق بحث من ضباط مباحث الباجور وتم تحرير محضر رقم “٩٧٢٥ ” جنح الباجور وتم إخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

AMP Code

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *