التخطي إلى المحتوى
 
اعترف قاتل عروسته في قرية عرب أبو ذكرى بمركز قويسنا التابع لمحافظة المنوفية، بجريمته وكيفية تنفيذ الأمر والاسباب التي وقفت خلف الجريمة.
 
وقال تاجر ملابس “العريس” ، خلال اعترافاته، “إنه بعد مرور عامين على وفاة زوجتى قررت الزواج من فتاة، وكانت تصغرنى بـ 26 عامًا”، مشيرًا إلى أن أموره لم تكن تسير على ما يرام، بسبب معايرة زوجته له منذ ليلة زواجه الأولى لعدم قدرته الجنسية.
[ads1]
 
 
وتابع، لكن الأمر لم يستمر طويلا فبعد مرور 10 أيام قمت فى وقت متأخر من الليل، وانهلت عليها بسكين حتى لفظت أنفاسها الأخيرة لاستمرارها فى معايرتى بعدم قدرتى على إشباع رغباتها الجنسية.
 
 
وأضاف: ” أنا اللى غلطان وجبت ده كله لنفسى علشان لغيت عقلى ومشيت ورا شهوتى للزواج من فتاة فى سن أبنائى، لكن ولاد الحرام هم اللى شجعونى على كده علشان يشمتوا فيا، وأنا غلطان على كل اللى حصل منى، والشيطان لعب دورا كبيرا فى دماغى حتى قمت بارتكاب الجريمة، ولكن هو ده نصيبى”.
 
وبالعرض على نيابة مركز قويسنا بمحافظة المنوفية، تحت إشراف المستشار محمد البواب المحامى العام لنيابات المنوفية، والمستشار مصطفى حمزة رئيس النيابة الكلية، قررت حبس المتهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات.
[ads2]
 
التفاصيل التى دارت فى قرية عرب أبو ذكرى، التابعة لمركز قويسنا بمحافظة المنوفية، كشفت عنها تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية والقضائية التى جرت تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم، مدير قطاع مصلحة الأمن العام، حيث كانت بداية الواقعة بورود بلاغ إلى مركز شرطة قويسنا من أسرة فتاة (ل.ح)، يفيد بقتلها داخل منزل الزوجية.
 

AMP Code

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *