التخطي إلى المحتوى

كتب: السيد عبدالرحيم الزرقاني

حالة من الغليان والغضب الشعبي تسود داخل قرية البتانون التابعة لمحافظة المنوفية ، بعد إصابة ثلاث تلاميذ بمدرسة البتانون الحديثة بقرية البتانون ، بسبب تطعيم التلاميذ لحقنة لالتهاب سحاقي للمرة الثانية .

وبحسب عدد من الأهالي فإن الزائرات الصحيات المشاركات في الحملة قمن بحقن تلاميذ مدرسة “البتانون الحديثة ” الابتدائية في النصف الأول وإضافة “بأن التلاميذ “، أخذوا حقنة التهاب سحاقي للمرة الثانية مما تسبب في إصابتهم بمضاعفات وأعراض مرضية، دفعت العديد من أولياء الأمور للذهاب الي الوحدة المحلية بقرية البتانون للاطمئنان علي التلاميذ وتتقديم شكاوى إلى مديريتي الصحة والتربية والتعليم، للمطالبة بمحاسبة كل من تسبب في حدوث هذه “الجريمة” بحق أبنائهم.

يقول محمد بدوي هو ولي أمر طالبان توائم زياد ومنة بالصف الأول الابتدائي يشعرون بحالة غير جيدة من هرش في أماكن متفرقة بالجسم وعند ذهابنا الي الوحدة المحلية قالت لنا طبيبة الوحدة لا بد من عمل اشاعة علي المخ للاطمئنان علي الاطفال وقد قمت ببلاغ للنيابة الان بالوحدة المحلية بقرية البتانون حتي يحاسب المخطاء .

إضافة ام الطالب زياد أن من المفترد الزائرة تعطي الحقنة للتلاميذ التي تغيبو بالترم الاول من الدراسة .ولاكن بسبب اهمالها أعطت ثلاث فصول كل فصل يبلغ حوالي 50 طالب ونحن اول من اكتشفنا هذا الكارثة .

وتم عمل محضر 2/94 احول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *