التخطي إلى المحتوى

 

كتب : رامي خلاف

تسبب إهمال المسئولين في قويسنا ، إلي إضطرار الأهالي لوضع ماسورة بالطول في وسط الطريق لتنبية السائقين والمارة أن هناك بلاعة مفتوحة ، ولكنها بهذا الشكل قد تؤدي إلي كوارث أخري وخاصة بالليل وأنها وسط الطريق .

وقال “طارق الحداد” رئيس الجمعية المصرية لحقوق الإنسان ، أن تلك الصورة موجود بقرية بجيرم التابعة لمركز قويسنا ، دون تحرك مِن مسئول ، لتغطية تلك البلاعة وإنقاذ المواطنين من كارثة ، وأضاف أن الأهالي يسخرون من المنظر ويطلقون عليها شجرة عيد الميلاد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *