التخطي إلى المحتوى

 

كتب : رامي خلاف

عاد من جديد الرجل الأبرز في محليات المنوفية ، “محمود المرسي ” إلي محافظته عبر بوابة رئاسة مجلس مدينة الباجور بعد قرارا صدر من الأمانة العامة لوزارة التنمية المحلية ، بناء طلب مقدم من اللواء “عماد حمدي ” رئيس مركز ومدينة الباجور بالنقل إلي محافظة دمياط ، التي كان يشغل بها منصب مساعدا لمدير الأمن قبل إحالتة للمعاش ، وقام وزير التنمية المحلية بالموافقة علي الطلب ليتولي “حمديرئاسة ومدينة كفر البطيخ بدمياط و”المرسي ” يتولي الباجور بالمنوفية .

فيما سيطرت حالة من الرضا علي أهالي مركز ومدينة الباجور بعد سماع خبر تولي “محمود المرسي ” المسئولية الفترة القادمة نظرا لما يعرفة عنه الكثيرون من أبناء الدائرة ، وسبق “للمرسي ” أن تولي منصب مدير العلاقات العامة في المحافظة ثم مدير مركز الإبداع ، فمدير لمكتب محافظ المنوفية ، وشغل منصب رئيس حي غرب شبين الكوم ثم نائبا لرئيس مجلس شبين الكوم ، فرئيسا لشبكات شبين الكوم ليتولي بعدها رئاسة العاصمة ثم ينتقل رئيسا لمركز الشهداء ومنها إلي كفر البطيخ بدمياط وصولا لمحطتة رئيسا لمركز ومدينة الباجور .على

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *