التخطي إلى المحتوى
 
شهدت جلسة محاكمة محافظ المنوفية السابق المتهم بالرشوة أحداث ساخنة، المنعقدة بمحكمة 6 أكتوبر الابتدائية، اليوم السبت، والمعروفة إعلاميًا ب”رشوة المحافظ”.
 
حيث شهدت مشادة بين القاضي ودفاع المتهم الأول هشام عبد الباسط محافظ المنوفية بعد دقائق من انعقاد الجلسة، نتيجة عدم استعداده للمرافعة، وقام القاضي علي إثرها برفع الجلسة.
 
وطلب المحامى الحاضر مع المتهم الأول، التصريح له بالإطلاع على محضر أقوال ضابط الرقابة الإدارية، وعدم استعداده للمرافعة خلال الجلسة، وهو ما رفضه القاضية مبررًا ذلك بسابقة حصوله على تلك الأوراق قائلًا له:”أنتوا جايين تلعبوا”.
 
كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق أمر بإحالة هشام عبد الباسط محافظ المنوفية، ومتهمين اثنين آخرين، إلى محكمة جنايات القاهرة، لاتهامهم بارتكاب جرائم طلب وأخذ محافظ المنوفية (بصفته موظفا عموميا) مبالغ مالية على سبيل الرشوة من صاحب شركة مقاولات، بواسطة آخر، بلغ إجماليها 27 مليونا و 450 ألف جنيه، مقابل إسناد أعمال عدد من المشروعات التي تجريها المحافظة وتسهيل استلام الأعمال وسرعة صرف المستخلصات المالية المستحقة عنها.
 
 
 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *