التخطي إلى المحتوى

 

كتب : رامي خلاف

أنتظر أهالي محافظة المنوفية حركة المحافظين ،  ليرفع الستار عن إسم المحافظ الجديد ، ليحل محل المحافظ السابق والذي تم القبض عليه منذ ثمانية أشهر في قضية الرشوة قبل زيارة رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي للمحافظة بيوم واحد ، في قضية شغلت الرأي العام في المحافظة وخارجها وفتحت ملفات أخري قيد التحقيق فيها من قبل الجهات المعنية .

ومع إعلان اسم اللواء” سعيد محمد عباس ” محافظا جديدا للمنوفية طالب أبناء مركز الباجور عبر مواقع السوشيال ميديا بعدد من المطالَب وأهما فتح ملف “الطرق ” التي يعاني منها أبناء المركز سواء التي تربط المدينة بمدن أخري أو بين القري وبعضها والتي تمثل عائق كبير في التحرك لعدم تأهيلها ووصفها ، فيما إحتل ملف الصحة والمستشفيات والوحدات الصحية بمركز الباجور اهتمامات ومطالبات أهلها للمحافظ الجديد بالعمل علي حل الأزمات التي تواجهها وخاصة مستشفي الباجور المركزي .

فيما جاء مطلب مراقبة المحليات في المركز الثالث من مطالب أهالي مركز الباجور والعمل علي تحسين الخدمات المقدمة في المحليات من “إدارات هندسية ، إنارة ، نظافة ” ، وفِي المركز الرابع طالب أهالي مركز الباجور المحافظ الجديد بالنزول إلي الشارع ورؤية المشاكل علي طبيعتها والعمل علي حلها ، أما المطلب الخامس هو أن يتقي الله ويختار البطانة الصالحة.

أدي اللواء أركان حرب سعيد محمد عباس، اليمن الدستوري أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي كمحافظ للمنوفية بعد فراغ المنصب لـ8 أهر بعد القبض علي المحافظ السابق هشام عبد الباسط المتهم بتلقي الرشوة.

. اقرأ ايضا:بالأسماء مصرع وإصابة 7 في حادث تصادم مروع بالمنوفية 

10 معلومات لا تعرفها عن اللواء سعيد محمد عباس محافظ المنوفية الجديد

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *