التخطي إلى المحتوى

 

يحذر الاتحاد المصري لكرة القدم من التعامل مع صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي منسوبة لرئيس الاتحاد المهندس هاني أبو ريدة وعدد من أعضاء مجلس الإدارة لا علاقة لهم بأي منها ، مما يجعلها صفحات مشبوهة ومزورة ، كما أن اتحاد الكرة لا يتعامل إلا من خلال حسابه الرسمي الموثق في كل من : ” فيس بوك وتويتر ” تحت عنوان EFA.EG ، لنشر كل ما يتعلق بنشاطاته وللتعبير بها عن مواقفه.

ويؤكد الاتحاد المصري لكرة القدم أنه غير مسئول عن أي صفحات أو حسابات أخرى ، وقد بدأ بالفعل في اتخاذ الإجراءات القانونية ضدها باعتبارها جريمة يعاقب عليها القانون المصري كل من سعى وأنشأ وأذاع أخبار كاذبة عبر هذه الحسابات ونسبها زورا وكذبا إلى المسئولين بالاتحاد على غير الواقع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *