التخطي إلى المحتوى
أصدرت الدائرة الأولي بمحكمة جنايات شبين الكوم التابعة لمحافظة المنوفية، حكماً بالإعدام شنقاً لـ5 أشقاء متورطين في مجزرة فطار رمضان الكريم بمدينة منوف.
وشمل حكم الاعدام كلاً من ” صبرى ع ا د ” و اشقائة ” رمضان” و ” وليد ” و” أيمن ” و ” إبراهيم ” بقتل ” محمد ف ا د ” و شقيقة ” صبحى “، وذلك بعد أن أعدوا لذلك باستخدام سلاح نارى وأسلحة بيضاء، وتوجهوا إلى مكان المجنى عليهما بدائرة قسم منوف بمحافظة المنوفية، وقاموا بقتلهما.
وأصدر الحكم برئاسة المستشار الدكتور شوقى زكريا الصالحى، وعضوية المستشار علاء حسن سمير، والمستشار أسامة عدس، بالإعدام شنقا لخمسة أشقاء قتلوا اثنين من أبناء عمومتهم بالمنوفية.
تعود أحداث الواقعة، إلى خلافات قديمة على الميراث بين الطرفين، حيث افتعل الجناة مشادة بينهم، وبين المجنى عليهم، لخلافات بين الأطفال، قاموا على إثرها بالتعدى عليهم، وإحداث ما بهم من إصابات أودت بحياتهم، وذلك عقب الإفطار فى شهر رمضان قبل الماضى .
 
 
قام الأشقاء الخمسة، باستعراض القوة والعنف ضد المجنى عليهم بقصد ترويعهم، من خلال بث الذعر فى نفوسهم وتكدير أمنهم وسكنهم وتعريض حياتهم للخطر، وعقدوا العزم على ذلك مستخدمين أسلحة نارية وبيضاء، بحوزتهم، وتوجهوا إلى مكان تواجد المجنى عليهما وأطلقوا عليهم أعيرة نارية أودت بحياتها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *