التخطي إلى المحتوى

 

كتب : محمد عيسوي

أكد الدكتور محمد عبدالجابر ، مدير الأدارة الصحية بالشهداء ، أن قطاع الصحة بالشهداء سيشهد تطور كبير في القريب العاجل، خاصة مع قرب الأنتهاء من تطوير وإنشاء بعض المنشآت الصحية ودعمها ببعض الأقسام ، مشيراً إلى أن هذه المنشآت ستساعد في حل جزء كبير من مشاكل الصحة بالشهداء .

وقال عبدالجابر أن الإدارة الطبية ستضرب بيد من حديد على يد المقصرين ، وأنه تم تشكيل ثلات لجان للمرور بشكل يومي على 22 وحدة صحية علي مستوي مركز ومدينة الشهداء ، لتلاشي تخلفات بعض العاملين بالوحدات الصحية بجانب لجنة مجلس المدينة .

وعن أهم أعمال مدير الإدارة الصحية في عهده أوضح عبدالجابر أن الإدارة شهدت تطور يلحظه المواطنين، مؤكداً أن تم تغطية جميع الوحدات بالأطباء بعد أن كان بعض الوحدات تعاني عدم وجود طبيب، بالأضافة إلي توفير مستلزمات عيادات الأسنان وجاري الآن التعاقد علي إصلاح كراسي الأسنان، ناهيك عن توفير ثلاث منافذ لصرف ألبان الأطفال.

وأشار الدكتور محمد عبدالجابر أنه بمساعدة وتبرع المجتمع المدني إستطاع إمداد الوحدات بعدد 14 جهاز فاركولين، 7 أجهزة ضغط، 4 ماكينة تبكيت، إصلاح 17 ثلاجة بالوحدات لحفظ الأدوية والأمصال بالجهود الذاتية ، إصلاح عدد 2 ديب فريزر بعد أن كانوا معطلين لأكثر من عامين، إدخال عدد 4 ثلاجات الخدمة بعد صيانتهم بعد أن كان سيتم تكهينهم، تدبير اتوكلاف جديد وتركيبه لوحدة كفر الشبع وتوفير أخر لوحدة دراجيل وصيانة وإصلاح عدد 4 أخرين ديجيتال بعد أن كان سيتم تكهينهم .

وأضاف مدير الإدارة الصحية بالشهداء في تصريح خاص لـ «ديوان المنوفية» أن الأدارة الصحية تقوم حالياً بلجان معيشة بالوحدات الصحية لحل المشكلات ، مؤكداً أن لجان المعيشة تتضمن أطباء ، وتفتيش مالي وإداري ، وعمل صيانة للوحدات، مضيفاً أن الإدارة ستطلق دورات تدريبية لكل الفئات العاملة بصحة الشهداء أطباء وتمريض وإدارين لرفع الكفاءة .

جدير بالذكر أن الدكتور محمد عبدالجابر رجل ميداني لا يعتمد على المكتب فحسب بل يحاول إكتشاف المشكلة بنفسه لعلاجها جيدا وشهدت جميع الوحدات زيارات مفاجئة تحول علي إثرها العديد من العاملين بالوحدات للتحقيق .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *