التخطي إلى المحتوى

كتب : محمد محفوظ

حادث أغرب الى الخيال ، يؤكد ما وصل إليه البعض من اضمحلال الفكر و ضلاله التفكير ، حيث قام سائق قطار رقم 987 بقتل مهندس بورشة العربات المكيفة الاسبانى دهسا بالجرار عن عمد .

حيث تعود احداث الواقعة  لقيام سائق  بسحب القطار الى داخل ورش السكك الحديدة للفرز ، فقام السائق بعد دخولة للورش بفصل الجرار عن العربات واراد مغادرة الورشة بالجرار للتوقيع بالانصراف ، لكن المهندس علاء هاشم مسؤل الورشة طلب منه توجيه العربات لرصيف التفريز قبل المغادرة الا ان السائق رفض ذلك ، فقام المهندس علاء هاشم بالوقوف امام الجرار وهو متوقف لمنع السائق من المغادرة لاتمام عمله ، حيث من المتعارف انه بمجرد دخول حرم الورش يتلقى السائقين اوامرهم من المهندس المسؤل .

الا ان السائق تخلى عن اى مبدء انسانى و قام بدهس المهندس علاء هاشم بالجرار ليصرعه قتيلا ، على الفور قامت قوات تامين الورشة من رجال الشرطة بالقاء القبض على السائق و تم عمل المحضر اللازم و اخطار النيابة للتحقيق .

فيما طالب العديد من السائقين و موظفى هيئة السكك الحديدية بضرورة تطبيق حكم الاعدام بحق هذا السائق علنا امام الجميع .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *