التخطي إلى المحتوى
 
نظرت الدائرة الأولي بمحكمة جنايات شبين الكوم يوم الأربعاء الموافق ٧/٣/٢٠١٨، أولي جلساتها للتحقيق في القضية رقم ٥٤٥٤ لسنة ٢٠١٧ جنايات مركز تلا، والمقيدة برقم ٢٤٥٣ لسنة ٢٠١٧ كلي شبين الكوم، والخاصة بجنايتين اثنتين هما شروع في قتل تامر دويدار، وإحداث عاهة مستديمة، إضافة لجنحة سلاح أبيض بدون ترخيص ، ضد كل من: (ع. ع. ش – ٢٠ سنة)، و (م. ع. ش – ٢١ سنة)، من مقيمي مدينة تلا.

[ads2]
 
وقررت المحكمة في جلستها الإجرائية تأجيل القضية أمس بعد أن رفضت طلبات محامي المتهمين الاثنين بإحضار شهود الإثبات، وشهود جدد، بسبب هروب المتهمين نحو العام، وكذلك رفضت المحكمة طلب محامي المتهمين بإعادة إحالة المجني عليه للطب الشرعي، كما قررت إخلاء سبيل المتهمين علي ذمة القضية، لتسليمهما أنفسهما يوم الجلسة.
[ads2]
 
وترجع الواقعة ليوم ١٩/٣/٢٠١٧ حين اقتحم المتهمين صالة جيم بتلا كان يرتادها المجني علي، فقاما بطعنه غدرا قاصدين قتله أثناء وقوفه علي آلة رياضية، ثم فروا هاربين، ويذكر أن مركز تلا شهد خلال عام ٢٠١٧ الفائت عدة حوادث بلطجة أسفرت عن قتل عدد من أبنائها وإصابة آخرين.
 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *