التخطي إلى المحتوى

قال النائب البرلمانى عن دائرة تلا الشهداء بمحافظة المنوفية الدكتور عبدالحميد الشيخ، أنه أكثر النواب الذين اتهموا محافظ المنوفية هشام عبدالباسط بالفساد وإهدار المال العام، بالإضافة إلى شهادة الدكتوراة المزورة الذى طعن عليها وشكك فيها، مؤكدا أن جميع الإتهامات مسجلة داخل مجلس النواب.

وأضاف الشيخ خلال مداخلة تليفونية مع الاعلامى محمد الغيطى عبر قناة LTC، أن عبدالباسط كان متقصما لدور الداعية الاسلامى ويتحدث بإسم الدين دائما وكأنه “ولى من أولياء الله الصالحين والسجارة بيده”، على حد تعبيره.

وأوضح الشيخ أن عبدالباسط كان فى منتهى الذكاء لإقناع من حوله، واصفا إياه بالحرامى الذكى، مضيفا أنه نجح فى كسب ثقة جميع الأجهزة وهناك بعض الأجهزة التى كانت تساعده بشكل مستمر.

وبسؤاله عن علاقة المحافظ بشخصيات كبيرة داخل الدولة، قال الشيخ أن عبدالباسط كان دائما يحاول أن يرسم حوله هالة بأنه ولى من أولياء الله ويعلم بواطن الأمور، مشيرا إلى أن عبدالباسط روج مؤخرا أن سيصبح وزيرا للتنمية المحلية، وكانت إشاعة قوية جدا.

وتابع الشيخ قائلا “أنا ضميرى مرتاح لأنى اتهمته كثييرا بالفساد”، مشيرا إلى أن محافظة المنوفية بلد الرؤساء والعظماء، لا يصح أن تأتى بهذا “الصعلوك ليجلس على كرسى المحافظ ويفعل بالمحافظة وكأنها العزبة الخاصة به، على حد تعبيره.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *