التخطي إلى المحتوى

 

كتب : رامي خلاف

شهدت مدينة الباجور موجه من الطقس السيئ ليلة الأمس مع هطول أمطار تراكمت بسببها كميات من المياة في أماكن عديدة داخل المدينة ما أدي لعرقلة الحركة في الشوارع وشكاوي واستغاثات من قبل الأهالي.

وفِي تعامل سريع مع الموقف، قام بسيوني عيد، رئيس الوحدة المحلية لمدينة الباجور، ونائبة لشئون القري، صفوت معوض، بالنزول وسط العمال للإشراف المباشر لرفع تراكمات المياه وتسهيل الحركة علي المواطنين، فيما تباين أراء سكان المدينة حول تعامل الوحدة المحلية لمدينة الباجور مع الأمطار حيث نال كلًا من رئيس المدينة ونائبة لشئون القري عبارات شكر، أما عن نائبة لشئون المدينة فأخذ القدر الأكبر من النقد لعدم نزولة من سيارة مجلس مدينة الباجور، مكتفيًا بمشاهدة الموقف عن بعد، وعلق رواد السوشيال ميديا قائلين “خائف علي البدلة وتسريحة شعرة”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *