التخطي إلى المحتوى

قال مستشار وزير الأوقاف الدكتور صبرى عبادة، إن ما يقوم به البعض من رشّ الشوارع بمياه الشرب، يندرج تحت بند “خيانة الأمانة”، وهو حرام من الناحية الشرعية.

[ads2]

وأضاف “عبادة”، فى تصريح صحفي، أن رش مياه الشرب فى الشوارع، واستخدامها فى غير الغرض المخصصة له، خيانة صريحة للأمانة، لأن الدولة تدعم المياه بأموال ضخمة من الموازنة العامة، لاستخدامها فى الأغراض الشخصية للمواطنين، وإهدارها خيانة للعقد والأمانة بين الدولة والمواطن.

[ads1]

وأوضح مستشار وزير الأوقاف، أنه حتى لو كان المواطن يدفع مالا مقابل المياه، ويسدد فواتيره بانتظام، فإنه لا يحق له إهدارها أيضا، لأن هذا السلوك نوع من الإسراف وخيانة الأمانة التى اتُّفق عليها مع ولى الأمر، وإهدار المياه “إثم عظيم” وحرام شرعا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *