التخطي إلى المحتوى

 

كتب : محمد عيسوي

واصل النائب إبراهيم خليف، عضو مجلس النواب عن دائرة( تلا- الشهداء)، والمهندس حسن خطاب مدير مديرية الري بالمنوفية، جولتهم للوقوف علي مشاكل الري علي الطبيعة داخل عدد من القري ”زاوية بمم، وقشطوخ، والبندارية، وكفر شحاتة“، وذلك للعمل علي إيجاد حلول إبتكارية وغير تقليدية، استجابة لشكاوي الأهالي من نقص مياة الري في معظم ترع ومصارف الري بقري مركزي الشهداء وتلا.

وتعتبر هذه الجولة هي الثانية خلال هذا الأسبوع، حيث قام خليف وخطاب بزيارة قرية دراجيل بمركز الشهداء، وقري كفر ربيع، ميت الكرام، شبرا بتوش، صفط جدام، كفرالعلوي، والكمايشة، كفر الشرفا الغربي بمركز تلا، ورفقهم خلالها عدد من الأهالي والمتضررين من نقص مياة الري.

واستمعا خليف وخطاب لشكاوي المواطنين، ووعد خطاب بحل تلك المشاكل وتذيل العقبات التي تواجه كافة المزرعين، مؤكدين علي أن هذه الجولات مستمرة حتى يتم حل جميع المشاكل، خاصة أن الحل البديل لمواجهة أزمة مياة الري لدي الفلاحين هو الأبار الإرتوازية وهو ما ينعكس بالسلب علي جودة التربة الزراعية.

وأوضح النائب البرلماني، أنه طرح علي مائدة لجنة الزراعة بالبرلمان مشروع شبكة الري الحديث لمواجهة أزمات المياة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *