التخطي إلى المحتوى
إنتحار عامل بأشمون ذبحاً أمام أسرته، قام عامل بذلح نفسه أمام أبنائه في مدينة أشمون التابعة لمحافظة المنوفية، باستخدام  شفرة حادة “موس” وقطع رقبته أمام زوجته وأولاده داخل غرفه نومه.
[ads2]
 
ويستعرض موقع ديوان المنوفية القصة الكاملة لإنتحار عامل بأشمون ذبحاً أمام أسرته، حيث استيقظ أهالي قرية طليا التابعة لمركز أشمون علي صراخ جيرانهم بشكل هستيري، علي الفور حاولوا الدخول الي المنزل فوجودا “أ . ش ف”42 سنة عامل ومقيم بطليا ملقي علي الارض وبيده شفرة حادة “موس” وغارق في دمائه، وأبنائه وزوجته في حالتة ذهول من صعوبة المشهد.
 
علي الفور قام الاهالي بالاتصال بالاسعاف لمحاولة إنقاذ العامل المنتحر الذي أصبح في حالة لا يرثي لها، وتم نقله لمستشفي أبو رقبة الخاصة، لمحاولة اسعافه.
 
 
كشف مصدر طبي، أن حالة العامل المنتحر بقرية طليا سيئ وغير مستقر، حيث وصل للمستشفي يعني الاصابة بجرح قطعي بالرقبة، وقطع جزئى بالقصبة الهوائية، وجروح قطعية بالرسغ الأيسر ، حالته العامة غير مستقرة، ولا يمكن استجوابه.
 

[ads1]
تلقي اللواء أحمد عتمان مدير أمن المنوفية إخطاراً من مستشفي أبو رقبة الخاصة يفيد باستقبال مستشفى العربي بأبو رقبة، ” ا. ش. ف ” 42 سنه، عامل ومقيم طليا دائرة المركز  مصاباً بجرح قطعي بالرقبة، وقطع جزئى بالقصبة الهوائية، وجروح قطعية بالرسغ الأيسر ، حالته العامة غير مستقرة، ولا يمكن استجوابه .
 
علي الفور انتقل رئيس مباحث أشمون الرائد أحمد عبد المعبود لمكان الحادث بقرية طليا وبسوال شقيق العامل المنتحر قرر بأن شقيقه مريض نفسى، وقام بإحداث إصابة نفسه باستخدام  شفرة الحلاقة ” موس ” أمام زوجته وأولاده داخل غرفته بالمنزل .
 
وأضاف أنه حاول الانتحار أكثر من مرة ونفى الشبهة الجنائية، تحرر عن الواقعة المحضر رقم 14508  إداري مركز أشمون لسنة 2017، كلفت إدارة البحث الجنائي بالتحرى حول الواقعة.

[ads2]
 
وينتظر أهل العامل المنتحر بطليا عودته للحياة مرة أخري حتي يساعدهم علي مشاكل الحياه المحيطه بيهم، ودفعهم الي الأمام.  
 
 
 
 
 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *