التخطي إلى المحتوى
 
 
توفي مساء الجمعة 1-4-2017 ، المترجم طلعت الشايب خلال مشاركته في ندوة بصالون “التورجي” الثقافي بمدينة دمياط الجديدة.

 
ونقل طلعت الشايب إلى مستشفى “دار الحياة” بعد إصابته بأزمة قلبية، رفقة 3 من أعضاء الصالون، لكنه فارق الحياة قبل وصوله إلى المستشفى، وأخبار الأطباء المرافقين خبر وفاة طلعت الشايب.
 

يعد طلعت الشايب من أبرز المترجمين العرب وهو مترجم وكاتب ومن مواليد محافظة المنوفية.

 
ويعتبر طلعت الشايب مترجم وكاتب ومفكر ، من أبرز المترجمين الذين أثروا المكتبة العربية ويعد من أكثر المترجمين احترافاً .
 
توفى منذ قليل المترجم الكبير طلعت الشايب أثناء مشاركته فى ندوة بصالون التورجى فى دمياط، إذ كان يلقى محاضرة عن الترجمة ويستعرض تجربته الشخصية وأصيب بأزمة قلبية نقل على إثرها إلى مستشفى دار الحياة وكان يرافقه تلميذه وليد عبد العزيز، وفشل الأطباء فى إنقاذه.
يعد طلعت الشايب من أبرز المترجمين العرب، ترجم العديد من الكتب من بينها كتاب «صراع الحضارات» الشهير، أثبت براعته وتفرده فى الترجمة عن الإنجليزية كما أنه يجيد الروسية.