التخطي إلى المحتوى

كتب : رامي خلاف

شهدت أقوال ” أ ، ع، د” 41 عام خفير نظامي بمركز شرطة الباجور والمتهم بذبح سيدة الباجور إعترافات صادمة والتي أدلي بها أمام اللواء “السيد سلطان” مدير المباحث ورجال مباحث الباجور المقدم “خالد عبد الحليم ” مفتش المباحث والرائد “أحمد واصل” رئيس مباحث الباجور ومعاونة النقيب “أحمد عفيفي ” حيث قال المتهم أنه تعرف علي القتيلة “ه. ر.ش” 45عام أثناء والمقيمة بمركز شبين الكوم حال ترددها علي مدينة الباجور للعمل كخادمة ، ونشأت بينهم علاقة غير مشروعة ، قامت القتيلة علي أثرها طلب الزواج منه أكثر من مرة ، فتهرب منها وهددتة بشكواه مما دفعة إلي إستدراجها لمكان الواقعة وقيامة بقتلها وفصل رقبتها لتعقيد فك لغز الجريمة وإلقائها في ترعة الباجورية المجاورة لمكان الواقعة .

وكان اللواء أحمد عتمان مدير أمن المنوفية قد تلقي إخطاراً من العميد السيد سلطان مدير المباحث يفيد بإستقبال مركز شرطة الباجور بلاغا من الأهالي يفيد بالعثور علي جثة لسيدة مفصولة الرأس بالقرب من عزبة عِوَض حسن بالجهة المقابلة لقرية الفردوس وعلي الفور أمر مدير الأمن بتشكيل فريق بحث علي أعلي مستوي لكشف غموض القضية وتحديد هوية المجني عليها والقاتل .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *