التخطي إلى المحتوى

 

كتب : رامي خلاف

سادت حالة من التخبط الإداري العملية التعليمية بالمنوفية ، بعد القبض علي محافظ المنوفية السابق هشام عبد الباسط ، وبلوغ الدكتور عبدالله عمارة سن المعاش وتولي رضا الرشيدي وكيل المديرية مهام تسيير الأعمال ، وخاصة بعد إنتهاء ولاية ثلاثة من مديري الإدارات التعليمية منذ مايتعدي الشهرين ، ولم يصدر لهم من القائم بأعمال محافظ المنوفية قراراً بالتجديد.

وقد أثار هذا التخبط الإداري حفيظة الكثيرين من المنتمين للعملية التعليمية أو المهتمين بها ، خاصة أن هذه الواقعة تٌعد إهدار مال عام ، لأن مديري تلك الإدارات يتمتعون بمميزات مدير إدارة تعليمية ، كما أن هؤلاء يطلعون علي محررات رسمية ويوقعون علي قرارات ويمارسون أعمال ليست من إختصاصاتهم بحكم إنتهاء فترة ولايتهم ، السؤال الأن مطروح للقائم بأعمال وكيل مديرية التربية التعليم هل سيظل الوضع كما هو أو ستتحرك المديرية لتوفيق الأوضاع .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *