التخطي إلى المحتوى

 

كتب : رامي خلاف

شيع مساء الْيَوْمَ المئات من أهالي مركز أشمون جثمان الشهيد رقيب “عبد الحميد محمود أبوالمجد ” إلي مثواه الأخير بمقابرالعائلة من مسقط رأسة بقرية صراوة التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية وسط هتافات معادية للإرهاب ، ومطالبة للقصاص من الخونة أعداء الوطن .

وكان أهالي قرية صراوة قد أستقبوا نبأ إستشهاد الرقيب “عبد الحميد أبو المجد ” صباح الْيَوْمَ وسط صدمة من الجميع وخاصة أن الشهيد يشهد له الجميع بحسن الخلق والطيبة وسط أبناء قريتة ، والشهيد ينتمي الي عائلة متوسطة الحال والدة صاحب الخامسة والخمسون عاما ويعمل موظفا بهيئة الصرف الصحي ووالدتة ربة منزل ، والشهيد متزوج منذ عام ونصف وأب لطفل يبلغ من العمر ٣شهور ، وحضر المهندس عبد الحكيم الزفزافي نائبا عن السكرتير العام ، والعميد عماد موسي مأمور مركز أشمون نائبا عن مدير الأمن مراسم تشييع الجنازة ، كماحرص عدد كبير القيادات التنفيذية والشعبية علي الحضور .

وقد أعلن العقيد” تامر الرفاعى” ، المتحدث العسكرى للقوات المسلحة، قد أكد علي أن القوات المسلحة تمكنت من إحباط عملية إرهابية كبرى بوسط سيناء ، وأضاف المتحدث العسكرى، فى بيان صادر صباح اليوم، أنه فى إطار العملية الشاملة “سيناء 2018 ” ونتيجة لإحكام السيطرة الأمنية على مختلف المناطق بسيناء ، فقد تمكنت القوات المسلحة اليوم من إحباط عملية إرهابية كبرى، حيث حاولت مجموعة من العناصر الإرهابية مكونة من عدد “14”فردا منهم عدد “4”أفراد يرتدون الأحزمة الناسفة ومسلحين جميعاً بالبنادق الآلية والرشاش المتوسط و‪RBJ‬ اقتحام أحد معسكرات القوات المسلحة بمنطقة وسط سيناء مستغلة فترة وحالة الظلام التى تصاحب توقيت الفجر، إلا أنه نتيجة ليقظة وأنتباه عناصر الخدمة والحراسة البواسل، فقد تمكنوا من منعهم والاشتباك معهم بمختلف الأسلحة ووسائل النيران المتاحة، مما أدى إلى مقتل جميع العناصر الإرهابية، حيث أسرعت العناصر التى ترتدى الأحزمة الناسفة بتفجير أنفسهم بمحيط المعسكر، فنتج عن ذلك استشهاد عدد “8” أفراد من القوات المسلحة، وإصابة عدد “15” من القوات.

واتشحت القرية بالسواد حزنا على شهيدها فى العملية الشاملة سيناء 2018 والتى كان مقرر انتهائها فى ال20 من شهر ابريل الحالى ، يذكر ان الشهيد متزوج من عام ونص ولديه طفل  3 أشهر .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *