التخطي إلى المحتوى

أصدرت نيابة منوف قرار بشأن جريمة قتل برهيم التابعة لمحافظة المنوفية، حيث أمرت بحبس مدير مصنع اشترك مع ربة منزل في قتل زوج الثانية، بعد أن شاهدهما داخل غرفة نومه 15 يوما على ذمة التحقيقات.

[ads2]
 
بدأت الواقعة، عندما تلقى اللواء أحمد عتمان، مدير أمن المنوفية، إخطارا من العميد سيد سلطان، مدير البحث الجنائى بالمديرية بتلقيه بلاغا من “ا. ا”، 51 عاما ، مقيم بقرية برهيم مركز منوف، باكتشافه مقتل نجل شقيقته، وتبين وجود جثة “عاطف. ع”، 25 عاما ، عامل، بها طعنات متفرقة بالجسم، بشقته بالطابق الثانى بمنزل أسرته، وجميع النوافذ سليمة، وكذا تبين أن زوجته مكبلة الأطراف.
 
وبتشكيل فريق بحث برئاسة العميد سيد سلطان مدير إدارة البحث الجنائى، والرائد خالد مكاوى رئيس مباحث مركز منوف ،والنقباء محمد خليل ،محمد السطوحى معاونى المباحث ،و تم إعادة مسرح الجريمة، بالاستعانة بخبراء الأدلة الجنائية، للوصول إلى ثمة أدلة تفيد فى كشف مرتكبى الواقعة، وتم مناقشة ظروف وكيفية ارتكاب الواقعة، وحصر وفحص علاقات وخلافات المجنى عليه وزوجته للوصول لثمة معلومات، وتم فحص خط سير قدوم وهروب الجناة للوصول إلى أماكن تحديدهم.
[ads2]
وتم إعادة مناقشة الزوجة، وتبين عدم معقولية روايتها، وبمواجهتها أعترفت بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع أخر “خالد. ش. م ” 32 سنه، حاصل على بكالوريوس اقتصاد منزلى، وصاحب مصنع ملابس ومقيم بمدينة منوف، وأنه حضر إليها بشقتها بناءا على موعد سابق عصر يوم الخميس، وعاشرها جنسيا، وحال ذلك فوجئت بصعود زوجها للشقة، فقامت بإخفاء عشيقها داخل إحدى الحجرات حتى وقت متأخر من الليل، وحال محاولته الهرب شعر بها الزوج فحاول الامساك به، فانهال عليه ضربا بالسكين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *