التخطي إلى المحتوى

 

أزمة كبري ضربت كلية الحقوق التابعة لجامعة السادات، فتحت باب التحقيق في التلاعب في درجات الطلاب بالكلية، بعد مشادة حادة نشبت بين عميد كلية الحقوق وعدد من الاساتذة قام علي إثرها اثنان من أساتذة كلية الحقوق بتحرير محضر في قسم الشرطة واتهما فيه العميد بمطالبتهما بالتلاعب في نتيجة الامتحانات والتعدي عليهم بالسب لرفضهما ذلك.[ads2]

ووصل كلا من الدكتور هشام البدري رئيس قسم القانون بكلية الحقوق جامعة المنوفية ومنتدب بجامعة السادات ومحمد جلال العيسوي مدرس القانون بكلية الحقوق جامعة السادات، بتضرر الأول من الدكتور “ع. ا” القائم بأعمال عميد كلية الحقوق “لم يستجوب” لقيامه بالتعدي عليه بالسب لخلافات بسبب طلب المشكو في حقه التلاعب في نتيجة الامتحانات.[ads1]

فيما طالب الدكتور محمد جلال العيسوي بإثبات الحالة بعدم مسئوليته عن كنترول كلية الحقوق جامعة السادات وتسليمه مفاتيح الكنترول لعميد لكلية منذ دور مايو 2017، و تحرر عن الواقعة المحاضر رقم 5 و 6 إدارى السادات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *