التخطي إلى المحتوى

 

“الزواج العرفي” في مصر مشاكل ليس لها نهاية يبدأ بورقة وينتهي في اقسام الشرطة والمحاكم وتشريد الاطفال، ففي المنوفية تمكنت قوات الأمن بوحدة مركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية من فض مشاجرة حادة لخلافات حول زواج عرفى.اقراء ايضا: العثور علي طفل حديث الولادة غارق في بحر شبين الكوم

[ads2]

حيث تلقت مدير أمن المنوفية اللواء أحمد عتمان، إخطارا من إدارة شرطة النجدة يفيد بنشوب مشاجرة بمدينة شبين الكوم دائرة القسم بسبب خلافات علي زواج عرفي.

وبالانتقال والفحص تبين أن طرفى المشاجرة كل من طرف أول “ا.م.ا” 40 سنة ربه منزل مقيمة ميت ناصر مركز منية النصر دقهلية، وطرف ثانى نجل عمها “م.ا.ا” 22 سنة مقيم البر الشرقى بمدينة شبين الكوم.

[ads2]

بسؤال الطرف الأول اتهم الطرف الثانى بالزواج عرفيا من كريمتها “و.ع.ن” 17 سنة طالبة مقيمة بذات الناحية دون علم أهلها.اقراء ايضا: العثور علي طفل حديث الولادة غارق في بحر شبين الكوم

وبمواجهة المتهم اعترف بارتكابه الواقعة لسابقة رفض الطرف الأول الزواج من كريمتها، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3 أحوال قسم شبين الكوم، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى حول الواقعة وظروفها وملابساتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *