التخطي إلى المحتوى

 

كتب- أحمد العموري

أزمة كبيرة يعيشها أهالي مدينة منوف بمحافظة المنوفية، بسبب انتشار ظاهرة، سير الشباب الصغير الذي لا يتعدي عمره 16عاما وبرفقته كلاب كبيرة الحجم وغير مرخصة، تصيب المواطنين وخاصة البنات، بالذعر والرعب والخوف منهم.

حيث يتعمد الشباب التواجد بالقرب من محطة السكة الحديد بمنوف، و مجلس مدينة منوف، و سوبر ماركت السبكى، وإستديو بورتريه للتصوير، ومحل عصائر شاليموه، وذلك نظرا لتواجد البنات بشكل مكثف في تلك المناطق.

ومن جانبهم ناشد أهالى مدينة منوف، مركز الشرطة بسرعة التدخل والقبض على أصحاب الكلاب الضالة، وتحرير محضر ضدهم وترحيلهم للنيابة العامة بتهمة إرهاب المواطنين أثناء مرورهم فى الشوارع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *