الرئيسية / أخبار المنوفية / وضع مدرسة مودرن سكول تحت الإشراف المالي عقب ارتكاب مخالفات مالية وادارية

وضع مدرسة مودرن سكول تحت الإشراف المالي عقب ارتكاب مخالفات مالية وادارية

قرر محافظ المنوفية الدكتور هشام عبد الباسط، وضع مدرسة مودرن سكول الخاصة بمدينة سرس الليان بمحافظة المنوفية، تحت الإشراف المالي والإداري ، عقب ارتكاب ادارة المدرسة عدد من المخالفات المالية وتحصيل أموال بدون وجه حق.

 

وحصل موقع “ديوان المنوفية” علي  نسخة من تقرير لجنة التعليم الخاص بمديرية التربية والتعليم بمحافظة المنوفية،الذي رصد عدة مخالفات بمدرسة مودرن سكول بسرس الليان بعد قبولها، ما يزيد على 185 طالبًا وطالبة بمختلف المراحل فوق العدد المرخص به، وتحصيل الإدارة  لمبالغ بالمخالفة للائحة الداخلية.

 

وقال تقرير التعليم الخاص، إن عدد الطلاب فى المدرسة وصل إلى ما يقرب من 760 طالبا وطالبة،  وأن المدرسة كانت تحصل 1714 جنيه خلال العام الدراسى 2015،2016 من مرحلة رياض الأطفال، مقابل 1023.5 جنيه هذا العام، بعد التفتيش عليها ومراجعة اللائحة من قبل أعضاء اللجنة.

 

وأكد  التقرير  الذي حصل “ديوان المنوفية” علي نسخة منه ،عن عدم اتخاذ أى اجراء تجاه المدرسة رغم أن هناك توصية من قبل اللجنة بوضعها تحت الإشراف المالى والإدارى وتغيير اللائحة الداخلية للمدرسة طبقا للقرار الوزارى رقم 420 لسنة 2014 المنظم للمدارس الخاصة.

 

وأوضح التقرير أن فارق المبالغ التى تم تحصيلها العام الماضى عن العام الدراسى 2016-2017 تصل لما يقرب من مليون جنيه زيادة وتم تحصيلها دون وجه حق، لافتا إلى أنه بتاريخ 21 إبريل 2016، تم إعداد مذكرة بالمخالفات التى تم اكتشافها بالمدرسة وتم منحها مهلة 15 يوما لتصحيح الوضع وإزالة المخالفات، إضافة إلى منحها شهر آخر فى 11 مايو من نفس الماضى، مشيرًا إلى أنه بعد انتهاء المهلة تم زيارة المدرسة وتبين عدم إزالة المخالفات.

 

وحدد التقرير المخالفات التى ارتكبتها المدرسة، على رأسها قبولها تلاميذ بالزيادة عن الكثافة المقررة تمثلت فى 130 تلميذ موزعة: 8 أطفال بـ”kg1″ و8 بـ”kg2″ و53 تلميذًا بالصف الأول الابتدائى و51 بالثانى الابتدائى و10 بالثالث الابتدائى، مضيفا أن هذه الأعداد تم قبولها رغم صغر حجم الفصول وعدم قدرتها على الاستيعاب، كما أن جميع فراغات المدرسة صغيرة وغير مطابقة للمعايير التى تضعها الهيئة.

 

وأشار التقرير الي إن المدرسة قبلت بالصف الأول الابتدائى من صغار السن ودون السادسة فى 1 أكتوبر 2015، على الرغم من أنهم غير مقيدين برياض الأطفال وليس لهم أماكن وزيادة عن الكثافة، إضافة إلى قبولها أطفال بمرحلة رياض الأطفال بالمستوى الثانى مباشرة من غير المقيدين بالمستوى الأول لرياض الأطفال رغم عدم وجود أماكن لهم وصغر سنهم عن الخامسة فى 1 أكتوبر وهو تاريخ احتساب سن الطفل عند التحاقه بالمدرسة، حيث قبلت 108 أطفال بالزيادة عن الكثافة المقررة وهى 72 طفل فقط بزيادة 36 طفلًا.

 

ورصد التقرير، أن قامت بهدم المبنى القديم ” مبنى رقم 1″ والصادر بشأنه التراخيص الأصلى للمدرسة برقم 1993 دون الرجوع لهيئة الأبنية التعليمية وبالمخالفة للقرارات الوزارية فى هذا الشأن، مع قيامها بإنشاء مبنى أخر دون علم هيئة الأبنية التعليمية، مؤكدا أن المبنى غير مطابق للشروط والمعايير التى تضعها الهيئة وجميع الحجرات غير جيدة التهوية ولا تصلح كمبنى تعليمى.

 

وأضاف التقرير أن المدرسات اللاتى يعملن برياض الأطفال غير متخصصات ولا توجد معلمة موسيقى، إضافة إلى خلو المدرسة من التخصصات: أمين مكتبة وأمين معمل أوساط وأخصائى مسرح وأمين معمل علوم ومدرس تربية موسيقية ومدرسة تربية زراعية ومجال صناعى.

عن mohamed ss

شاهد أيضاً

إنهيار كوبري الشموت يتسبب في شلل مروري تام بطريق “مصر- اسكندرية” الزراعي

  شهد طريق «القاهرة – الإسكندرية» الزراعي مرتبط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *